• العربية

البديع – لجمال الملك أبي  القاسم علي بن أفلح العبسي

البديع – لجمال الملك أبي القاسم علي بن أفلح العبسي

Author : تحقيق وجمع : إبراهيم صالح

قد ضمّ الكتاب بين دفتيه – على صغره – حديثاً عن أهم أبواب البديع من تشبيه بجميع أنواعه، وتضمين وتجنيس وتوجيه وحسن تخلص، واستطراد واستعارة، وغيرها من الفنون البديعية التي اتشحت بها أشعار العرب. كما أنه تناول أدوات الشاعر بالدراسة، وفصّل القول فيما يحتاجه الشاعر من أدوات كإلمام النحو واللغة العربية والتصريف والعروض والتقطيع. فضلا عن الإكثار من حفظ الأشعار والأنس بالسير وغيرها مما يلزم الشاعر الإحاطة به.

وقال إبراهيم صالح إن "ابن أفلح لم يهجر الحلة لخلاف بينه وبين أميرها ولكنه رأى أن الحلة لا تحتمل عبقريته، وأن عليه أن يبحث عن دائرة أوسع من الحلة، فقصد بغداد واتصل بأمرائها وكبرائها، فمدحهم ونال جوائزهم"، موضحاً أن صلة ابن مالك بأدباء عصره لم تكن تسير على وتيرة واحدة فنراه يعادي بعضاً ويصاحب آخرين، كما كان يجتمع بوالد العماد الأصفهاني، ويقصد نحوه ويبث شجوه".

وتابع صالح: ولقد عرف ابن أفلح بأنه "شاعر مجيد" وله "شعر مليح"، "سائر الشعر، طائر الذكر"، و"قد أكثر القول في الغزل والمديح، وسائر الفنون فأحسن"، كما عرف بأنه "شديد الهجاء، بذيء اللسان، وله أهاج ومثالب في أعراض الناس، فإذا اتضح له المعنى في هجو أحد، لم يبال أمحسناً كان أم مسيئاً، عدواً أو ولياً"، "حتى أوجب له مقتاً من الناس". وأشار صالح إلى أن هذا الخلق الغريب، هو الذي أوصله إلى ما وصل إليه، من هدم داره، وتشرده في البلدان، وضياع شعره الذي كان يحتفظ به في داره الفاخرة".
Special Price: $14.00
  • SKU
  • 1007419
  • ISBN:
  • No
  • Author:
  • تحقيق وجمع : إبراهيم صالح
  • Pages:
  • No
  • Pub. Year:
  • No
  • Publisher:
  • كلمة – أبو ظبي
  • Cover:
  • No
  • Order in Series
  • N/A