• العربية

العذرية والثقافة – دراسة في أنثربولوجيا الجسد

العذرية والثقافة – دراسة في أنثربولوجيا الجسد

Author : مها محمد حسين

ثمة أسئلة لابد أن تصادف من يقرأ هذا الكتاب للباحثة الاجتماعية المصرية مها محمد حسين، ذلك أنه يعدّ في طليعة الأبحاث الجريئة التي عاينت موضوعاً شائكاً ظل مستتراً خلف حواجز العادات والتقاليد لقرون عدة،
فقضية العذرية تندرج تحت نطاق قضايا الجسد التي شغلت العديد من الباحثين والمفكرين الذين تعددت مداخلهم في تناول مصطلح الجسد مابين العلوم الطبيعية والعلوم الإنسانية، وفقاً لمنطلق كل فريق للدراسة وزاوية التناول، سواء من المنظور البيولوجي أو الاجتماعي أو الفلسفي وكذلك الانثربولوجي.
وإذا دخلنا في التفاصيل أكثر نقول: إن هذه الدراسة تتناول إشكالية التحكم بالنظام الجسدي وضبطه من خلال فكرة أن تمثيل الجسد وحضوره الخارجي، وطريقة تواجده في المكان والمحافظة على تقاليده الثقافية، أصبحت أهم من الضبط الداخلي للجسد، حيث تتم معالجة ذلك في ضوء ثقافة المجتمع وتباين فئاته عبر الشرائح الاجتماعية والاقتصادية والثقافية المختلفة، ويتضح ذلك من خلال شكل العلاقة بين الجسد والمعرفة وشكل أو نمط مراقبة الأجساد، حيث يفرض الخطاب المعرفي المتمثل في الخطاب الديني والطبي إرادته على الجسد ويحدد أساليب ضبطه وحركته وتصرفاته، بل وردود أفعاله، فيصبح الجسد بشكل عام وبعض موضوعاته أو أعضائه بشكل خاص ليست للأفراد أنفسهم بل ربما تكون ملكاً لغيرهم، سواء من الأفراد أو ملكاً للمجتمع وثقافته، حيث تحوي ثقافة المجتمعات العربية آليات وميكانيزمات توجه لضبط الجسد الأنثوي والسيطرة على رغباته الطبيعية، متمثلة بممارسة بعض العادات والتقاليد، والتي تتبدى إحدى صورها في إجراء عملية الختان للإناث كإحدى آليات ضبط الجسد وواحدة من صور المحافظة على عفة وعذرية الأنثى.
وتبين عناوين وفصول الدراسة أهميتها، فهي تتناول بالبحث والنقاش المستفيض والموثق قضايا من مثل: التنشئة الاجتماعية والتمييز النوعي، ختان الإناث قضية بحثية، الختان كآلية من آليات ضبط الجسد، ثقافة العذرية في المجتمع المصري، العذرية بين المحافظة والفقد. لتصل إلى نتيجة تؤكد أن القيود التي تفرضها الثقافة على سلوكيات وجسد البنت للحفاظ على العذرية لم تأت بثمارها، فحالات فقد العذرية خارج نطاق الزواج كانت لمختنات، ولم يمنعهن ختانهن من الدخول في علاقات جنسية كاملة فقدن فيها عذريتهن، كما ترى الدراسة أن من أهم العوامل المؤثرة في الحفاظ على العذرية هو التنشئة الاجتماعية، فهي التي تؤسس للحفاظ على العذرية أو فقدانها منذ السنوات الأولى من عمر الفتاة بشكل غير مباشر، ولذلك تؤكد الباحثة ضرورة الاهتمام بمفهوم الثقافة الصحية والجنسية ونشره، وتحويله إلى المستوى التطبيقي، بتدريس هذا الجانب والتوعية به من خلال مؤسسات التنشئة الاجتماعية ليس على مستوى الفتيات فحسب بل القائمين على تنشئة هؤلاء الفتيات أيضاً من آباء وأمهات.
Special Price: $12.00
  • SKU
  • 1007469
  • ISBN:
  • No
  • Author:
  • مها محمد حسين
  • Pages:
  • 352
  • Pub. Year:
  • 2010
  • Publisher:
  • دال للنشر والتوزيع
  • Cover:
  • No
  • Order in Series
  • N/A