• العربية

روائع الحب والغزل في الشعر العربي

روائع الحب والغزل في الشعر العربي

Author : عبدالفتاح الدراويش

الغزل بذرة لعاطفة الحب بين الرجل والمرأة فهو نجوى وشكوى وتنفيس عما يختلج بالقلب من أشواق، وما يختلج بالصدر من حنين ولهفة.

والغزل عاطفة يشترك فيها الناس عامة، صغيرهم وكبيرهم، ذكرهم وأنثاهم، والغزل أنواع فمن الغزل ما شاع في مقدمات القصائد الذي لا يعبر عن تجربة حية حقيقية مع امرأة بعينها، وإنا يعبر عن عواطف عامة لاستمالة القلوب والعواطف تمهيداً لجذب الأسماع إلى موضوع القصيدة الرئيس.

وهناك الغزل الحسي الذي يعبر عن تجارب عاطفية فيها لقاء وخلوات وحظ من الوصال والنوال، وهم الشاعر هنا أن يتغزل بمحاسن المرأة وجمالها الجسدي.

وهناك ما كان يعرف بالغزل الكيدي، حيث يتغزل الشاعر بالنساء الشريفات العفيفات الطاهرات من أقارب خصمه للنيل من أعراضهن.

وهناك ما يعرف بالغزل العذري، الذي ينبع من عاطفة صادقة، ونفس عفيفة، ويدور حول عشق الشاعر لامرأة واحدة، يحبها حباً شديداً بريئاً طاهراً عفيفاً، فيتعرض لمأساة عدم الاقتران بها إما لفقر مادي كعروة بن حزام، أو لعلم أهل الفتاة بحب الشاعر لابنتهم، وقوله شعراً فيها فيمنعوه من الزواج بها كما حدث لمجنون ليلى قيس بن الملوح، لا بل ربما يتزوج الشاعر من حبيبته، ويرغمه أهله على تطليقها كما حدث لقيس بن ذريح مع حبيبته لبنى، فيعيش العاشقان مأساة عذاب جهنمي حتى الموت.

والشعر هبة الله للنفوس الكئيبة، وأية كآبة أقسى من حرمان الروح العاشقة بلقاء من تحب وطرح هذه الروح في جهنم العذاب النفسي مع الآهات والأنفاس الحرى هائمة صائمة.

وقد وضع العرب لجمال المرأة معايير وصفات اكتسب بعضاً ديمومة على مر العصور، فترك العرب تراثاً ضخماً في هذا المجال تمثل في شعر الغزل والنسيب، حيث حددوا صفات جمال المرأة الجسدي بكل تفاصيله ودقائقه.

والباحث "عبد الفتاح الدراويش" خاض غمار بحر الغزل الواسع المضطرب بأمواج العواطف الإنسانية العاشقة، عاش مع العشاق تحرقه زفراتهم وتخترق أذنه آهاتهم، وتمزق قلبه مواجعهم، يرق لهم وهم يعانون ما يعانون من كيد العذال والحاسدين، وخذلان الأهل والأقربين، هام معهم في هجير الصحراء، وجحيم الشقاء يلتمس العطف لكل عاشق ومعشوقة عله ينتشلهم من جحيم العذاب، وعوالم السراب، إلى عالم الهناء والصفاء.

لقد طاف في عالم الغزل الواسع وجلس في رياض الشعراء ودواوينهم، ونظر بعين الفاحص الخبير الدقيق، فاختار من كل روض أجمل ما فيه خدمة للقارئ، وخدمة للأدب، ومراعياً الأذواق فمنها ما يريد الكلمة النابعة من نفس جريحة، ومنهم من يريد الكلمة الدافئة الصريحة، فجاء كتابه هذا ضاماً لجواهر متلألئة تبهر النفس، وتبهج القلب، وتعبر عن العاطفة والوجدان تعبيراً حاراً يشد القارئ للانتقال من روعة إلى الأروع، ومن الجميل إلى ما هو أجمل بشمولية تامة تستقصي كافة الجوانب، فتناول جمال المرأة الحبيبة بأدق تفاصيله وجزئياته، فجاء هذا الكتاب نموذجاً فريد الطراز والمثال، وبالتأكيد سيشاركه القارئ هذا الرأي وهو يتنقل مسحوراً مبهوراً بين دفات هذا الكتاب في عالم من ربيع الحب، وجنات الغزل الصافي الرائق والحرا الذي اخترته من كنوز السحر، وقمم الإبداع عله يروي ظمأ المحبين.
Special Price: $12.00
  • SKU
  • 1009663
  • ISBN:
  • No
  • Author:
  • عبدالفتاح الدراويش
  • Pages:
  • 424
  • Pub. Year:
  • 2007
  • Publisher:
  • الأهلية للنشر والتوزيع
  • Cover:
  • مجلد
  • Order in Series
  • N/A