• العربية

العولمة بين الانصار والخصوم

العولمة بين الانصار والخصوم

Author : رجب بو دبوس

أنصار العولمة يدعمون رأيهم بأن نظرة خاطفة على حجم الأعمال في العالم، البالغ 2100 مليار دولار، عام 1998، يبرهن على ثراء البشرية أضف إليها حجم الاستثمارات الدولية، التي بلغت في نفس العام 644 مليار دولار لتخلص إلى أن البشرية لم تكن يوماً أكثر ثراء مما هي اليوم. العولمة تبشر هكذا، بمزيد من الثراء، اتساع الاستثمار، وهذا بالضرورة في صالح البشرية.

هذه الحجج ليست مقنعة بالنسبة لخصوم العولمة، فحجم الأعمال البالغ 2100 مليار دولار يعود عملياً إلى مئة شركة تفرض قانونها الاقتصادي على العالم، توتاليتارية السوق الاقتصادي هذه يمكنها تدمير اقتصاد بلد في لحظات. هذا إذن لا يعني ثراء البشرية.

أما الاستثمارات الدولية البالغة 644 مليار دولار عام 1998، فإن نصيب البلدان في طور النمو، منها لا يزيد عن 25 بالمئة وهي تشكل أغلبية دول وسكان العالم. بينما تشكل 75 بالمئة حصة الولايات المتحدة وأوروبا الغربية.

هكذا، كما يخلص تقرير الأمم المتحدة، الفقراء يزدادون فقراً، والأغنياء يزدادون ثرآء. ليس فقط على مستوى الأفراد، بل أيضاً على مستوى الأمم.. بفضل العولمة!

إن عواصف العولمة لن تستثني الوطن العربي الذي سوف يتأثر لا محالة بالعولمة: سياسياً.. اقتصادياً، اجتماعياً وثقافياً. سواء كانت سلبية كما يراها خصومها، أو إيجابياً كما يتخيل أو يزعم أنصارها، مما يجعل الحاجة ملحة لطرح الموضوع للنقاش، ليس فقط في مستواه الاقتصادي، وإنما أيضاً في آثاره الأخلاقية والاجتماعية والسياسية والثقافية.
$6.90
  • SKU
  • 3034526
  • ISBN:
  • No
  • Author:
  • رجب بو دبوس
  • Pages:
  • 153
  • Pub. Year:
  • 2-1-2002
  • Publisher:
  • تالة للطباعة والنشر
  • Cover:
  • غلاف عادي
  • Order in Series
  • N/A