• العربية

الوثائق!' التمييز بسبب الإنتماء العرقي في روسيا الاتحادية

الوثائق!' التمييز بسبب الإنتماء العرقي في روسيا الاتحادية

التمييز على أساس الجنس هو واقع يعيشه كثير من أبناء الأقليات العرقية أو القومية في روسيا الاتحادية. ويسلط هذا التقرير الضوء على أنماط بعينها من التمييز العنصري، كما يوضح آثارها على الحياة اليومية للنساء والرجال والأطفال في روسيا الاتحادية ممن يحرمون من حقوقهم الإنسانية الأساسية دونما سبب سوى لونهم أو جنسهم أو أصلهم العرقي أو سلالتهم أو أصلهم القومي.

وتختص الشرطة بعض الجماعات بفحص وثائق الهوية الخاصة بأفرادها، وكثيراً ما يفضي ذلك إلى اعتقال هؤلاء الأفراد بصورة تعسفية أو إساءة معاملتهم كما يعاني اللاجئون وطالبو اللجوء من مشكلة إضافية تتمثل في عدم اعتراف الشرطة بالوثائق التي يحملونها. وفي بعض المناطق، تحرم جماعات بكاملة من بعض الحقوق الاقتصادية والمدنية والسياسية، بما في ذلك ألحق في الحصول على الجنسية.

وكما هو الحال في عديد من البلدان الأخرى، كثيراً ما تعبر الهيئات المسؤولة عن إنقاذ القانون في روسيا الاتحادية عن الميول السائدة في المجتمع بوجه عام والتي تنحو إلى التمييز، بدلاً من التصدي لتلك الميول. ولا يتم إبلاغ الشرطة عن كثير من الهجمات العنصرية، لأن الضحايا يخشون التعرض لمزيد من الانتهاكات، والنتيجة هي أن ضحايا الجرائم العنصرية نادراً ما ينالون حقهم في إقرار العدالة.

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2002 بدأت منظمة العفو الدولية حملة عالمية لمناهضة انتهاكات حقوق الإنسان في روسيا الاتحادية، تحت شعار "العدالة للجميع" ويهدف هذا التقرير، الذي ينشر في إطار تلك الحملة، إلى حشد جهود الناس في شتى أنحاء العالم من أجل مطالبة الحكومة الروسية بالتصدي للعنصرية واستئصال شافتها وبضمان أن يغدو الحق في عدم التعرض للتمييز العنصري حقيقة ملموسة لجميع من يعيشون في روسيا الاتحادية.
$4.50
  • SKU
  • 3049715
  • ISBN:
  • No
  • Author:
  • No
  • Pages:
  • 88
  • Pub. Year:
  • 1-1-2000
  • Publisher:
  • منظمة العفو الدولية
  • Cover:
  • غلاف عادي
  • Order in Series
  • N/A